إعــــــــــــــــــــــــــلام
مرحبا بكم أيّها الأعزّاء، في مدوّنتكم طريق النجاح.

نرجـو أن تُشــرّفـونا بزياراتـكم ومساهمــاتكم ونعلمـكم أننّــا على استعــداد لنشر كـلّ مـا تتكرّمـون به من مساهمـات تفيــد الأستـــاذ والتلميذ معا. ننتــظر أن تمــدّونا بدروسـكم أو امتحاناتكم أو كلّ ما ترونه صالحا للنشر، يستفيد منه دارس الفلسفة في السنوات الثالثة والرابعة من شعبتي الآداب والعلـوم. للمراسلة والطلبـات والاستفسار يُمكنـكم الاتّصـال على العنوان التالي:

بحث في المدونة

الأحد، 27 ديسمبر 2009

هويّتنا الثقافية و العولمة

سالم يفوت
مقدمـة:  غرضنا في هذا البحث أن نتناول بالتحليل النقدي سؤالا جوهريا محايثا لسؤال الهويّة و العولمة و لكلّ الأسئلة المتفرّعة عنه و التي تطرحها النخبة المثقّفة بالبلاد العربية، من شأن فحصه و الجواب عنه أن يزيلا العديد من ألوان اللبس و الغموض التي تكتنف مفهوم الهويّة و غيره من المفاهيم المنحدرة إلينا من أسئلة النهضة العربية في القرن الماضي. و السؤال هو: هل يشكّل التاريخ خطرا محدقا بهويّتنا و هل يتهدّدها ؟ أو بعبارة أكثر تخصيصا، تناسب هذا المقام: هل تشكّل العولمة خطرا محدقا بهويّتنا و هل تتهدّدها ؟ تأتي مشروعيه طرح هذا السؤال من اقتناعنا بأنّ التمسّك بالهويّة يشتدّ بفعل هول التحوّلات و المنعطفات و كأنّه نوع 

العولمة و الهويّة الثقافية

محمد عابد الجابري
تهدف هذه الورقة إلى رسم إطار عام للعلاقة بين العولمة و الهويّة الثقافية كما يمكن أن ترصد اليوم في الوطن العربي، سواء كعلاقة قائمة بالفعل أو كما يمكن أن تقوم في المستقبل. وهي تستعيد بصورة أو بأخرى معطيات سبق تقريرها في أعمال سابقة. و بالتالي فالورقة تقدّم أطروحات تؤخذ هنا كحقائق أو مسلّمات سبق تبريرها في أعمال أخرى. هذه الأطروحات هي:
الأطروحة 1: ليست هناك ثقافة عالمية واحدة ، بل ثقافات
إنّنا نقصد بـ "الثقافة" هنا: ذلك المركّب المتجانس من الذكريات و التصوّرات و القيم و الرموز و التعبيرات و الإبداعات و التطلّعات التي تحتفظ لجماعة بشرية، تشكّل أمّة أو ما في معناها، بهويّتها الحضارية، في إطار ما تعرفه من تطوّرات بفعل 

السبت، 14 نوفمبر 2009

الإنساني بين الوحدة و الكثرة

فتحي المسكيني. جامعة تونس المنار
تقديم الإشكال:
إنّ صياغة المسألة على هذا النحو: "الإنساني بين الوحدة والكثرة"، إنّما تنطوي على إشارات إشكالية مخصوصة، علينا البدء بالتقاطها من الجهة المناسبة لها، حتّى لا نسيء الطريق إلى نمط المعالجة التي من شأنها [...] من هذه الإشارات علينا أن نذكر:
1. لماذا "الإنسانيّ" وليس "الإنسان"، كما تعوّد الفلاسفة من دهرهم أن يفعلوا، من أفلاطون إلى كانط ؟ هل يعني ذلك أنّ التعريفات الفلسفية الكلاسيكيّة لمفهوم "الإنسان" قد صارت غير مناسبة لفهم أنفسنا، و من ثمّ هي محاولة للبحث عن تعريفات جديدة أكثر إيفاءً بخصائص الظاهرة الإنسانية ؟ أم أنّه اعتراف ضمني بأنّ "مفهوم" الإنسان هو ادّعاء منهجي لم تستطع الفلسفة أن تفيَ به إلى حدّ الآن،

السياسة في فلسفة باروخ سبينوزا

محمد سعد *
تقديم:
يُمكن اعتماد فرضيتين أوّليتين في إطار هذا المدخل الإشكالي لاقتحام البناء الإبستيمولوجي لفلسفة سبينوزا التي تشكّل بامتياز أهمّ المنظومات الفلسفية المتكاملة داخل تاريخ الفلسفة:
1 ـ  الفرضية الأولى:
 إذا كان من الممكن داخل الأنتربولوجيا السياسية مع هوبز أو روسو أو غيرهما، مقاربة الإشكال السياسي في استقلاليته و انفصاله عن إشكالات أخرى، فإنّنا مع سبينوزا نكون أمام فلسفة نسقيّة متكاملة جسّدت بالفعل أرقى مراتب التناسق في تاريخ الفلسفة، أو لنقل إنّ النسق الفلسفي اكتملت كلّ عناوينه و سماته مع سبينوزا، و بالتالي ليس من الممكن أن نتناول الإشكال السياسي بمعزل عن 

الجمعة، 6 نوفمبر 2009

الــشــخــــص

I ـ  الشّخص و الهوّية الشّخصية:
استشكالات أوّلية:
رغم تعدّد و تنوّع بل و تعارض الحالات النفسية التي يمرّ منها الشّخص طيلة حياته، فإنّ كلّ واحد منّا يُحيل باستمرار إلى نفسه بضمير "أنا" بوصفه وحدة و هويّة تظلّ مطابقة لذاتها على الدوام. غير أنّ هذه الوحدة التي تبدو بديهية تطرح مع ذلك أسئلة عديدة بل إنّ البديهي يشكّل الموضوع الأثير و المفضّل للفكر الفلسفي. و يمكن القول إنّ الفيلسوف يصادف إشكالية الوحدة المزعومة للهويّة الشخصيّة في معرض بحثه في الماهيات و الجواهر. يتساءل الفيلسوف: إذا كان لكلّ شيء ماهية تخصّه، بها يتميّز عن 

الثلاثاء، 3 نوفمبر 2009

ـ La mort de Claude Lévi-Strauss ـ

L'ethnologue Claude Lévi-Strauss est décédé à l'âge de 100 ans, a t-on appris mardi. Né le 28 novembre 1908, il a exercé une influence considérable sur les sciences humaines du XXè siècle. Il est notamment l'auteur de Tristes Tropiques (1955). Philosophe de formation, ce pionnier du structuralisme qui arpentait le

السبت، 31 أكتوبر 2009

مشهد الفلسفة المعاصرة

مشهد الفلسفة المعاصرة: الفلسفة الفرنسية نموذجا
محمد أندلسي
الفلسفة الفرنسية كنموذج:
سنبدأ حديثنا عن المشهد الفلسفي الفرنسي المعاصر من خلال إثارة المفارقة التالية: إنّ "المسألة التي تبدو أكثر كونية و شمولية، هي في الوقت ذاته الأكثر خصوصية و فرادة". إنّ هذا يشبه ما يطلق عليه هيجل "الكلّي الملموس". و يبدو أنّ تاريخ الفلسفة يجلي هذه المفارقة على نحو بيّن: فكلّ فلسفة هي من جهة كلّية و شمولية حيث تتوجّه إلى الجميع بدون استثناء؛ و لكن ومن جهة أخرى، في كلّ فلسفة يوجد الكثير من الخصوصيات الثقافية و القومية و التاريخية. هناك إذن لحظات للفلسفة في الزمان و المكان. فالفلسفة إذن هي من جهة نزوع شمولي للعقل، وهي في الوقت ذاته لا تتجلّى إلاّ عبر لحظات هي في مجملها خاصّة و فريدة و أصيلة. يقدّم لنا 

من الهويّة إلى الهاوية

الخميس، 15 أكتوبر 2009

ـ Image ـ

Raphaël Enthoven reçoit Klaus Speidel
L’image, c’est lorsqu’une série de traits griffonnés devient pour nos yeux papillon, plante, pot. Mais comment parvenons-nous à extraire du chaos des impressions sensibles l’intuition d’une forme ? Que signifie l’image pour nous, et comment a-t-elle accédé au rang de géante de notre société ? Comment se fait-il que le discours nous fasse voir ce qu’auparavant on ne voyait pas ? L’image, loin d’être surface plate, ne serait-elle pas un récit ?
Invité: Klaus Speidel Après des études à l’Université de Munich, où Klaus Speidel s’est spécialisé en philosophie de l’art, il a été admis à la Sélection Internationale de l’École normale supérieure (ENS).

ـ Langage ـ

Raphaël Enthoven reçoit Philippe Schlenker
Quoi de plus banal que le langage ? Il est notre milieu, autant que l'air que nous respirons. pourtant, le linguiste qui décompose une phrase ouvre un abîme de complexités. La simplicité du langage n'a en effet d'égale que son infinité. Le langage ne s'arrête pas au son. Muet, l'homme trouve toujours le moyen de se dire à l'autre, par ses gestes et son visage, tant le langage ne peut être séparé de lui...

الأربعاء، 14 أكتوبر 2009

الموضوع: الزوج المفهومي

وثيقة من إعداد الأستاذ: محسن الشّعابي
يقوم هذا النوع من المواضيع على إقامة علاقة بين مفهومين أو معنيين، و إن بدا هذا النوع غير متداول كثيرا؛
لنأخذ مثالا على ذلك: الجمال و الحقيقة، أو السّعادة والرّفاه، المساواة و الإنصاف، العمل و السّعادة، التواصل والكونية...
ـ  إنّ هذا الشّكل من المواضيع يطرح مشكلا مفترضا لكنّه غير محدّد.
ـ يحيل الموضوع إلى سياقات متعدّدة.
ـ كليّة المفهوم و اختزاله لمعاني كثيرة.
ـ إنّ الترابط العضوي بين المفهومين هو الذي يشكّل المشكل الذي وجب معالجته.

ـ Corps ـ

Raphaël Enthoven reçoit Marion Richez
'En philosophie, un homme s'obtient par la formule "corps + esprit". Sans doute l'esprit, impalpable, a-t-il l'air d'être moins compréhensible que le corps qui, lui au moins, est tangible. Mais savons-nous habiter notre corps ? N'agissons-nous pas au contraire à tout moment comme si nous étions des esprits libérés de la pesanteur de la chair ?
Raphaël Enthoven reçoit Marion Richez pour s'entretenir de cette sacrée difficulté que représente pour l'humanité ce corps éphémère et tyrannique à la fois

الثلاثاء، 6 أكتوبر 2009

ما هي الميتافيزيقا ؟

مارتن هيدجر  
ترجمة: د. محمد سبيلا
ما هي الميتافيزيقا ؟ إنّ ما نتوقّعه من هذا السؤال هو أن يكون مناسبة لتقديم خطاب عن الميتافيزيقا. لكنّنا سنتخلّى عن ذلك. و بدله سنناقش مسألة ميتافيزيقية محدّدة. و بسلوكنا لهذا السبيل ننتقل مباشرة إلى الميتافيزيقا. و بهذه الطريقة وحدها نوفّر للسّؤال الإمكانية الحقّة ليقدّم نفسه. إنّ مشروعنا يتضمّن، كخطوة أولى، الإعداد التدريجي لتساؤل ميتافيزيقي. و سيحاول هذا العرض، فيما بعد، تهيئة السؤال، و سيختم بمحاولة تقديم جواب عنه.
الإعداد التدريجي لتساؤل ميتافيزيقي:
إنّ الفلسفة، من وجهة نظر الحسّ المشترك هي، حسب كلمة هيجل، "العالم مقلوبا". و نتيجة لذلك فإنّ الطابع الخاصّ لمحاولتنا في حاجة إلى أن يكون ذا ميزة خاصّة. و هذه الخصوصية تنتج عن الطابع المزدوج للتساؤل الميتافيزيقي. فمن ناحية أولى نجد أنّ كلّ 

منهجية الامتحانات في الشعب العلمية

إفلاطون : أمثولة الكهف

درس حول أسطورة الكهف لإفلاطون
منقول عن موقع " نت بروف " المجاني

الثلاثاء، 29 سبتمبر 2009

الهويّة عند ميشال سار

شريط يتضمّن حوارا مع الفيلسوف ميشال سار حول مسائل متعدّدة من بينها
" مسألة الهويّة "
إنتاج القناة البرلمانية الفرنسية: LCP

السبت، 26 سبتمبر 2009

الفلسفة السياسية لدى باروخ سبينوزا

أحمد أغبال
تقوم الفلسفة السياسية لدى باروخ سبينوزا على مصادرة أساسية مفادها أنّ الأنظمة السياسية ليست أنظمة طبيعية بل هي أنظمة مبتكرة، صنعها الإنسان من أجل تحقيق بعض الأهداف. و يرتبط عنده الدافع إلى تأسيسها بالطبيعة الإنسانية. تتحدّد فلسفته السياسية، إذن، بتصوّره للطبيعة الإنسانية، منها استنبط مبادئها و غاياتها، و عليها أسّس مفهومه لطبيعة النظام السياسي الصالح للبشر. و لذلك لزم البدء بالتعريف بتصوّر سبينوزا للطبيعة الإنسانية.
1. تصوّر سبينوزا للطبيعة الإنسانية:

الأربعاء، 9 سبتمبر 2009

ـ Idendité ـ

Raphaël Enthoven reçoit Elise Marrou 
Une carte d’identité, un permis de conduire… C’est bien moi, et pourtant ça n’est pas moi. Rien ne m’est plus étranger que ces données qui pourtant disent tout de moi. A l’inverse, un miroir : oui, c’est moi, je me reconnais bien là… Mais de quel droit ? Les traits de mon visage, les habits que je porte, mon regard, qu’est ce qui fait que je suis moi? Qu’est ce qui m’est propre, et qu’est ce qui m’est étranger ? L’identité personnelle est un labyrinthe aux recoins dangereux. L’histoire personnelle, la mémoire, l’appartenance à un groupe, en sont les issues possibles…ou pas.
L'invitée: Elise Marrou Ancienne élève de l’ENS, agrégée de philosophie, Élise Marrou termine une thèse de doctorat sur le problème du solipsisme chez Wittgenstein. Elle enseigne à l’Université de Paris X-Nanterre.

الثلاثاء، 8 سبتمبر 2009

الوعي الفلسفي بالحداثة بين هيجل وهيدجر

محمّـد سبيلا
أول مفكر تحقق لديه وعي واضح بالروابط العميقة بين الأحداث الكبرى المدشنة للحداثة واستشعر جدتها الكلية بالقياس إلى ما سبقها، وفطن إلى الدلالة الفلسفية المشتركة بين أحداث متناثرة ومتنافرة هو هيجل (Hegel ). فالحداثة كما يقول هابرماس لم تع ذاتها فلسفيا، وبشكل صريح وواضح، إلا مع هيجل، إذا استعمل هذا الأخير مصطلح " العصور الحديثة " استعمالا خاصا يتميز عن المفهوم الزمني المتداول لدى المؤرخين، والذي يشير إلى مجرد حقبة أخرى منحقب التاريخ وفق التصنيف التاريخي المتداول: عصور قديمة-عصور وسطى-عصور حديثة. فالعصور الحديثة في منظور هيجل، هي عصور جديدة كل الجدة، عصور مختلفة نوعيا عما سبقها. العصور الحديثة بهذا المعنى تصف الحاضر على أنه فترة انتقال تستنفذ ذاتها في الوعي بالتسارع من جهة، وفي انتظار وتوقع مستقبل مختلف

تصدّع الحداثة: الصراع على العالمية

تصدّع الحداثة: الصراع على العالمية (اليونيفرسال)
رضوان زيادة: كاتب و باحث من سورية.
تآكل الحداثة و ولادة ما بعد الحداثة:
تعرّضت الحداثة إلى نقدٍ جذريّ استهدف تقويض أسسها، و تعدّ فكرة زعزعة المركزية الغربية من أهمّ الأفكار التي روّجت ما بعد الحداثة لها و عملت على ترسيخها عن طريق توجيه السّهام المتكرّرة إليها، و إن كانت هذه الأفكار تعود عملياً إلى فلاسفةٍ آخرين لم يعتبروا ـ تصنيفيّاً ـ من مفكّري ما بعد الحداثة كليفي شتراوس وميشيل فوكو و غيرهم.
لقد تعرّضت الحداثة غربياً إلى نقدٍ طال الأسس التي قامت عليها (1)، و على ذلك حاولت الكتابات ما بعد الحداثية أن تعلن أنّ عصراً جديداً قد بدأ، و أنّه لن يكون غربياً بامتياز كما يصرّ روّاد الحداثة، و إنّما ستتوحّد التواريخ لتصنع تاريخاً واحداً تشترك فيه 

إيريك فروم: جذور التملك وآفاق الكينونة

د. محمّد سبيلا
تمهيد:
ترجع صلتي(1) بإيريك فروك (1900-1988) إلى بداية السبعينات عندما فكرت في تناول مسألة العلاقة بين الماركسية والتحليل النفسي في إطار دبلوم الدراسات العليا آنذاك. وقد كنت أود أن أدرس هذه العلاقة من خلال نموذج واحد كان يبدو أن فروم هو ممثله الأبرز آنذاك وفعلا كاتبت إيريك فروم عن طريق دار انتروبوس بباريس التي كانت قد نشرت كتابه "أزمة التحليل النفسي" فأجابني برسالة شخصية من سويسرا يرحب فيها بلقائي وبإمدادي بما يتوفر لديه من مراجع وبمساعدتي في الحصول على ما ليس متوفرا منها. غير أني بعد التفكير مليا في الموضوع اقتنعت بصعوبة التركيز على نموذج واحد خاصة وأن أغلب مؤلفاته لم تكن قد ترجمت آنذاك إلى اللغة الفرنسية. فتخليت عن هذا الموضوع واخترت أن أدرس "تصور الإنسان بين ماركس وفرويد". لذلك فأنا عندما أعود مرة

الفلسفة الحديثة و مفهوم حقوق الإنسان.

د. محمّد سبيلا
يكتسي موضوع حقوق الإنسان أهمّية متزايدة نظرا إلى أنّه أصبح أداة نضال سياسي ضدّ مظاهر الاستبداد، و من أجل الدفاع عن الحقوق الفردية ضدّ تعسّف الدولة و السلطات المركزية، و من أجل إنشاء دولة القانون و الحقوق. و في الوقت نفسه يتزايد اهتمام الفلسفة بموضوع حقوق الإنسان بسبب ذلك التنافس المحتدم بين الفلاسفة و الحقوقيين بعامة حول مشروعية حقوق الإنسان و أحقيّة الحديث عنها. إضافة إلى ذلك فإنّ قرار إدخال ثقافة حقوق الإنسان ضمن برامج التعليم فجّر تنافسا قويّا بين المواد الحاملة أو المفترض أن تكون كذلك. و هذه الوضعية تطرح التساؤل حول علاقة الفلسفة بحقوق الإنسان، و حول مشروعية الحديث الفلسفي في هذا الموضوع،

الثورات العلمية ـ التقنية الكبرى

محمّد سبيلا
الثورات العلمية ـ التقنية الكبرى وتخومها الفلسفية والأخلاقية
دخلت العلوم والتقنيات منذ منتصف القرن العشرين مرحلة جديدة كلياً في تاريخها. ففي هذه الفترة حدثت ثورات وقفزات معرفية هائلة ومذهلة، إذ تم تفجير قنبلتين ذريتين سنة 1945 وهبط الإنسان لأول مرة على سطح القمر (1969)، وتم إنزال سفينتين فضائيتين على سطح المريخ (1979)، ومرور سفينة الفضاء فوياجيرت عبر كوكب زحل (1981). وفي هذه الفترة أيضاً توصل العلماء إلى تقدير عمر الكون (15 مليار سنة) ووصف عملية تكونه (البيغ بانغ)، وتقدير مجموع المجرات السابحة في الكون اللانهائي (100.000 مليون مجرة تضم كل واحدة منها على 100 مليار نظام شمسي، وافتراض نهاية للكون (7,5 مليار نظام ابتداء من الآن) بعد انفجار الشمس وابتلاعها للأرض وما من عليها. وقد بدأت وتيرة هذه الثورات العلمية التقنية في التسارع بشكل أعمق وأكثر هـولاً، مما جعل

من التسامح كفضيلة إلى التسامح كحقّ

محّمد سبيلا
أصبحت حضارة الأمم تقاس اليوم فقط بمدى التقدّم العلمي و التقني الذي اكتسبته، بل أيضا بمدى قدرتها على الخروج من تقوقعها الذاتي، و قدرتها على رؤية الآخر المختلف، و الاعتراف له بكامل حقوقه و على رأسها حقّ الوجود، و حق الاختلاف. و هذه القدرة ليست ملكة معطاة، بقدر ما هي مكتسب فكري و حضاري يتمّ اختياره بالتدريج، بالتوازي مع النضج الفكري المتمثّل في تحجيم مظاهر النرجسية الفكرية و الجماعية التي تحجب رؤية الآخر كما هو، و تعوق عملية فهم و تفهّم أوضاعه و خصوصياته و دوافعه. و إذا كانت العصور السابقة من تاريخ البشرية قد اتّسمت بالعديد من الحروب و الصراعات الاثنية، و المذهبية و الدينية 

نحن و العولمة

مأزق مفهوم و محنة هويّة ـ  الأستاذ:  محمد فاضل رضوان
عادة ما تقدّم العولمة باعتبارها مصطلحاً قلقاً يرتبط ذكره بالتوجّس و التحفّظ بالنظر لتعدّد حضوره في مختلف الخطابات السياسية و الاقتصادية و الثقافية المعاصرة، دون أن يكون هناك سياق جامع مانع يتحكّم في سيرورة هذا المفهوم، فيسمح بوضعه في إطار تعريفيّ قارٍّ كغيره من المفاهيم، ففي حين يبدو للوهلة الأولى أنّ الأمر يتعلّق بمصطلح جديد يكاد تداوله الإعلامي يتجاوز البضع سنوات، فإنّ كلّ من هانز بيتر مارتين و هارولد شومان في كتابهما "فخّ العولمة" يرسمان له جذوراً تاريخية عميقة تعود إلى أكثر من خمسة قرون، منذ اكتشاف أمريكا و غزوها و كونية عصر الأنوار.1

العولمة و الهويّة

الهويّة الشخصية عند جون لوك
إنّ الهوية عند "لوك"  ليست حدّا يُحمل على كلّ الأشياء. وهو، خاصّة، لا يُقال على الأشياء المادية، لذلك فإنّ مشكل الهويّة الشخصية بالنسبة إلى "لوك" لا يمثّل حالة خاصّة ضمن الإشكالية العامة للهويّة بل إنّه مشكل قائم بذاته و لا يقارن بمشكل الأشكال الأخرى للهويّة، ذلك أنّ "لوك" يميّز بين ثلاث معاني غير متجانسة للهويّة:
* الهويّة العددية: عندما يتعلّق الأمر بجسم فيزيائي، فإنّ الهويّة تكون عددية و تتغيّر بتغيّر عدد الذرّات التي تكوّن هذا الجسم،  فشيئين متماثلين يختلفان عدديا من جهة اعتبارهما اثنين.

الأصول الفلسفية لمفهوم حقوق الإنسان

محمّد سبيلا
تبلوّر مفهوم حقوق الإنسان في الغرب عبر مسارين كبيرين: أوّلها التجارب السياسية الغربية المتمثّلة في الصراع ضدّ الحكم المطلق من أجل الحدّ من صلاحياته الواسعة. و الأمثلة الكبرى الواضحة لهذا المسار هو الصراع السياسي في إنجلترا من أجل تحديد صلاحيات الكنسية الحكم السياسي المطلق و انتزاع بعض الحقوق للأفراد و الجماعات كما صيغ ذلك في وثيقة الماغناكارتا (Magna-carta) و كذا عملية تحرير الولايات المتّحدة الأمريكية و الوثيقة الصادرة عنها، ثمّ الثورة الفرنسية، و الثورة الروسية... إلخ.

الخميس، 13 أغسطس 2009

انتقاد كارل بوبر للوضعية المنطقية

أنس ناصري
تمهيد:
 حظي المنهج الاستقرائي بمكانة خاصّة لدى التصوّر "التجرباني" التجريبي حيث اعتبر الأساس الفعلي في تمييزه العلم و الفيصل الحاسم بين العلم و اللاعلم « فاستخدام المنهج الاستقرائي يعتبر معيارا للتمييز بين العلم و اللاعلم و بذلك تتعارض العبارات العلمية القائمة على أدلّة ملحوظة تجريبيا ـ أي القائمة باختصار على حقائق ـ مع أيّة عبارات من نوع آخر، سواء قامت على النفوذ أو العاطفة أو التقاليد أو التأمّل أو على أي أساس آخر» 1 و تجدر الإشارة إلى أنّ الاستقراء هو الانتقال من ملاحظة عدد معيّن من 

من الحق الطبيعي إلى فضاء الديمقراطية

أنس ناصري.
اتّخذ سبينوزا مسارا منهجيّا في كتابه " رسالة في اللاهوت والسياسة " و ذلك أثناء مناولته لوضعية الإنسان في الطور الطبيعي فهو يحدّد مضمون هذا الحقّ بالرغبة و القدرة المطابقة للنزوع إلى المحافظة على البقاء، بحيث أنّ الرغبة هي التي تميّز سلوك الفرد في الطور الطبيعي و ليس العقل. فحالة الطبيعة " لا شأن لها بالدين و القانون، و بالتالي لا شأن لها بالخطيئة و انتهاك القانون." (1) و الفرد في هذا الطور، لا يهدف سوى إلى تحقيق رغبته و منفعته الفرديّة أو الخاصّة، أي المحافظة على ذاته دون اعتبار لأيّ شيء آخر و نتيجة لذلك يتصوّر الفيلسوف هذا الطور الافتراضي، كوضع يسوده الخوف و غياب الأمن. غير أن البشر بطبيعتهم ينزعون نحو العيش في أمن و سلام، و ينفرون ممّا يسبّب لهم الضرر والألم، إلاّ أنّهم لا يستطيعون تحقيق هذه المنفعة، 

الأربعاء، 12 أغسطس 2009

نصوص فلسفية

نصوص من إنجاز الأستاذ: جمال الدين البوعزاوي
نصّ جون لوك، الكتاب المدرسي: في رحاب الفلسفة
                                            الهويّة و الشعور
لكي نهتديَ إلى ما يكوّن الهويّة الشخصيّة لا بدّ لنا أن نتبين ما تحتمله كلمة الشخص من معنى. فالشّخص، فيما أعتقد، كائن مفكّر عاقل قادر على التعقّل و التأمّل، و على الرجوع إلى ذاته باعتبار أنّها مطابقة لنفسها، و أنّها هي نفس الشيء الذي يفكّر في أزمنة و أمكنة مختلفة. و وسيلته الوحيدة لبلوغ ذلك هو الشّعور الذي يكون لديه عن أفعاله الخاصّة. و هذا الشعور لا يقبل الانفصال عن الفكر، بل هو، فيما يبدو لي، ضروريّ و أساسيّ تماما بالنسبة للفكر، مادام لا يمكن لأيّ كائن [بشري]، كيفما كان، أن يدرك إدراكا 

في النص الفلسفي

مصطفى بلحمر
إن حديثي عن النص الفلسفي لن يكون في الواقع إلا قولا من بين عدد لانهائي من الأقوال الممكنة حول هذا الموضوع. ومن حيث هو كذلك فإنه لا يدعي لنفسه طابعا كونيا ولا صبغة شمولية، بل يقدم نفسه كورقة عمل تحمل وجهة نظر معينة ويصلح بالأساس لأن يكون أرضية للنقاش والحوار وتبادل الرأي حول مسألة تعنينا – وبصفة خاصة هذه السنة نظرا للمستجدات التي تعرفها المادة – وهي مسألة النص و النص الفلسفي التي لها أهمية على مستوى تعليم الفلسفة وتعلمها . إن مسألة النص الفلسفي – فيما أعتقد - تطرح علينا كمشتغلين بهذا التعليم من زاويتين :

نظرية العدالة عند جون راولز

عبد الرحمان بوشمّة:
في فترة الخمسينات ظلّ المشتغلون بالفلسفة يتابعون إنجازات جون راولز و تطويره لـنظرية العدالة التي بدأت بمقال له تمّ نشره في إحدى المجلاّت الفلسفية، حيث لقيَ هذا المقال حجما كبيرا من المناقشات و التعليقات و المتابعات في الوقت الذي كان فيه راولز يعمل على تطوير أفكاره الأساسية من خلال عدد من المقالات و الدراسات، إلى أن أصدر في عام 1971 كتابه الشهير "نظرية العدالة"، و حينذاك كان اسم جون راولز لا يحظى بشهرة كبيرة في الأوساط الأكاديمية لكنّه بعد إصدار الكتاب أصبح أحد ألمع أعلام الفلسفة المعاصرة لدى جماهير المثقّفين في معظم أنحاء العالم.

الأحد، 9 أغسطس 2009

الوعي و اللاوعي

إعداد : بن عبد الله الحمداوي، عصام فراسي، مصطفى بوهريم، عادل الكنوني
طرح الإشكالية: مشكل الوعي
تختلف مدلولات الوعي من مجال إلى آخر، و من فيلسوف إلى آخر فمنهم من يقرنه باليقظة في مقابل الغيبوبة أو النوم. و منهم من يقرنه بالشعور فيشير إلى جميع العمليات السيكولوجية الشعورية. و يمكن أن نجمل الدلالة العامة للوعي في ما يلي: إنّه ممارسة نشاط معيّن (فكري، تخيّلي، يدوي...إلخ) و واعين في ذات الوقت بممارستنا له. و من ثمّة يمكن تصنيف الوعي إلى أربعة أصناف وهي:
-1-  الوعي العفوي التلقائي:

نشأة الفلسفة

تقديم إشكالي :
الفلسفة أو (فيلوسوفيا)...أين ظهرت ؟ ومتى ظهرت ؟ لماذا ظهرت في هذا البلد وليس في ذاك ؟ لماذا في هذا الزمان دون غيره من الأزمنة؟ ماهي الشروط التي ساهمت في بروز هذا النمط من التفكير وفي انتشاره؟ وكيف تم الانتقال من التفكير الأسطوري إلى التفكير الفلسفي؟ ثم ما هو الجديد الذي حملته الفلسفة بصفة عامة معها بالقياس إلى أنواع التفكير التي كانت سائدة آنذاك ؟ كيف نفسر فعل نشأة الفلسفة وانتشارها؟ هل بالحروب أم بالهجرات؟ أم بالثقافة السائدة آنذاك؟ أم بشكل النظام السياسي والاقتصادي؟ أم ببنية المدينة اليونانية وخصوصيات تركيبتها ؟

الخطاب الديني بين الشعريّة و الرمزيّة

بول ريكور
ترجمة: عبد المجيد خليفي.
إنّ التجربة الدينية لا يمكن اختزالها بالضرورة في اللغة الدينية. لكن مع ذلك كلّما شدّدنا على الشعور بالارتباط المطلق و على الثقة اللامحدودة و على الأمل بدون ضمانة و على الوعي بالانتماء إلى تراث حيّ، و على الالتزام الكلّي في المستوى الأخلاقي و السياسي، نجد أنّ كلّ لحظات التجربة الدينية تجد في اللغة وساطة ضرورية ليس فقط للتعبير عنها، بل لجعلها تتمفصل في المستوى نفسه الذي تظهر فيه و تنمو. فالتجربة غير الموصولة باللغة تظلّ عمياء مبهمة و لا تواصلية، و إجمالا فالأمر لا يتعلّق بلغة في تجربة دينية، بل لا وجود لتجربة دينية بدون لغة.

الثلاثاء، 4 أغسطس 2009

هوسرل وأزمة الثقافة الأوروبية*

إسماعيل المصدق
هناك سمتان طبعتا المسار الفكري لهوسرل، انعكستا بشكل واضح على إنتاجه الفلسفي الذي امتد حوالي نصف قرن. من جهته، حرصه الشديد على الدفاع عن مواقفه وآرائه، وذلك بتبديد أشكال سوء الفهم التي تعرضت لها، ومواجهة دعاوي نقاده، الذين سبق لبعضهم أن تتلمذ عليه. ومن جهة أخرى، قدرته النموذجية على ممارسة النقد الذاتي، واستعداده الدائم لمراجعة ذاته ولإعادة النظر في آرائه، عندما يبدو أنها غير مؤسسة بكيفية تامة. لهذا السبب لا نجد أنفسنا عند متابعة كتابات هوسرل أمام إنتاجات، ينضاف فيها اللاحق ببساطة إلى السابق، بل أمام حركة حية دائبة للبناء وإعادة البناء. ستبلغ هذه الحركة الدائبة أوجها في مؤلف هوسرل الأخير

الأحد، 19 يوليو 2009

انطلاق اختبارات الدورة الرئيسية لامتحانات باكالوريا 2009

Bac 2009 تونس 3 جوان 2009 (وات)
انطلقت يوم الاربعاء بكافة ولايات الجمهورية اختبارات الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا التى يشارك فيها 139 الف و147 تلميذ وتلميذة. وتجرى الامتحانات ايام 3و4و5و8و9 و10 جوان 2009 فى 498 مركزا للاختبارات فيما خصصت وزارة التربية والتكوين 31 مركزا لاجراء عمليات الاصلاح. واكد السيد حاتم بن سالم وزير التربية والتكوين ان المواضيع المطروحة فى متناول التلميذ المتوسط متوقعا تحقيق نسب نجاح عالية باعتبار النتائج المشرفة التى تحصل عليها اغلب تلاميذ شعب الباكالوريا طيلة السنة الدراسية. كان ذلك لدى اطلاعه صباحا على ظروف سير الامتحان بمركزى الاختبارات بالمعهد الثانوى العلوى وبالمعهد الثانوى الحرايرية فى ولاية تونس حيث اسدى الوزير تشجيعاته للممتحنين. وبين ان الاختبارات تجرى وفق مقاييس وضوابط مدققة تسهر على تنفيذها وزارة التربية والتكوين حيث تتولى لجنة مختصة تتركب من جامعيين واساتذة ومتفقدين بالتعليم ثانوى اقتراح مواضيع هذه الاختبارات. وتجدر الاشارة الى ان عدد المترشحين المسجلين خلال الدورة الدورة الرئيسية جوان 2009 يتوزع الى 115 الف و411 تلميذا من القطاع العمومي و20 الفا و875 تلميذا من قطاع التعليم الخاص الى جانب 6 الاف و861 تلميذا يتقدمون للامتحان بصفة فردية. وترشح لشعبة الاداب 51 الف و905 تلميذا تليها شعبة العلوم التجريبية 23 الف و470 تلميذا ثم شعبة الاقتصاد والتصرف 23 الفا و64 تلميذا والرياضيات 15 الفا و88 تلميذا وعلوم الاعلامية 12 الفا و668 تلميذ والعلوم التقنية 12 الفا و634 تلميذا والرياضة 318 تلميذا. كما تم اتخاذ اجراءات استثنائية لتمكين 252 تلميذا من الحالات الخاصة من المشاركة فى الامتحان وهى تشمل على سبيل المثال اضافة ثلث الوقت القانوني المخصص لكل حصة من حصص الامتحان وتوفير قاعة خاصة بالمترشح مع الاستعانة بتلميذ كاتب الى جانب تضخيم خط نصوص المواضيع. ويتمكن فى هذا الصدد 15 كفيفا من اجتياز الامتحان بتقديم المواضيع مكتوبة بطريقة براى. كما تتضمن هذه الاجراءات اجتياز بعض المترشحين الاخرين مواد الفلسفة والتاريخ والجغرافيا باللغة الفرنسية فى الشعب العلمية وشعبة الاقتصاد والتصرف. ويقع الاعلان عن نتائج الدورة الرئيسية يوم الاحد 21 جوان 2009 وتجرى اختبارات دورة المراقبة ايام 23 و24 و25 و26 جوان.ويعلن عن نتائجها النهائية يوم 5 جويلية 2009

السبت، 18 يوليو 2009

وزير التربية والتكوين في ندوة صحفية

نجاح 57 الفا و204 تلاميذ في الدورة الرئيسية لباكالوريا 2009
شكل جديد لشهادة الباكالوريا تم طبعها على ورق خاص ويمكن للتلميذ الحصول عليها مترجمة الى اللغتين الفرنسية والانقليزية
نجح 57 الفا و204 تلميذ في الدورة الرئيسية لباكالوريا 2009 من بين 134 الفا و929 تقدموا لهذا الامتحان اي بنسبة نجاح بلغت 42.39 بالمائة. وبلغ عدد المؤجلين 75 الفا و544 مترشحا بنسبة 42.64 والمرفوضين 19 الفا و959 بنسبة 14.79 بالمائة. وتتوزع نسب النجاح بين 58.32 بالمائة للفتيات و41.68 بالمائة للفتيان. ذلك ما اعلنه السيد حاتم بن سالم وزير التربية والتكوين في لقاء صحفي يوم السبت بالعاصمة بعد ان تم اعلام المترشحين بالنتائج يوم الجمعة عن طريق خدمة الارساليات القصيرة والانترنات. وبين أنه لم يتم تسجيل اي اشكاليات في مستوى التنظيم طيلة الامتحانات التي جرت من 3 الى 10 جوان 2009 إذ وفرت وزارة التربية والتكوين كل الامكانيات المادية والبشرية اللازمة لتأمين افضل الظروف للتلاميذ والأساتذة المراقيبن والمصححين. وأفاد انه تم تسجيل 220 حالة غش مشيرا الى سعي الوزارة خلال السنة الدراسية القادمة الى تنظيم حملات تحسيسية للتلاميذ بهدف التوعية بمخاطر الغش على المستقبل الدراسي والمهني. وقدم الشكل الجديد لشهادة الباكالوريا التي تم طبعها على ورق خاص تحسبا لأي تزوير. ويمكن للتلميذ طلب الحصول عليها مترجمة الى اللغتين الفرنسية والانجليزية. وبالنسبة الى دورة المراقبة المقررة من 23 الى 26 جوان اكد وزير التربية والتكوين ان الاجراءات جارية لاحكام تنظيم هذه الدورة في جميع مراكز الامتحانات.
نسب النجاح حسب الشعب والناجحين بتفوق  شارك في الدورة الرئيسية 134 الفا و929 مترشحا نجح منهم 57 الفا و204 تلاميذ من بينهم 55 الفا و252 تلميذا ينتمون الى المعاهد العمومية اي بنسبة قبول تساوي 48.45 بالمائة.
كما نجح 1945 تلميذا من مجموع 18 ألفا و783 مترشحا من المعاهد الخاصة بنسبة قبول 10.35 بالمائة.
نسب النجاح حسب الشعب
وقد بلغ عدد الناجحين بتفوق في مختلف الشعب 17 الفا و094 مترشحا اي بنسبة 29.88 بالمائة
نسب الناجحين بتفوق حسب الشعب

قائمة المتفوقين الاوائل في الدورة الرئيسية لباكالوريا 2009
في ما يلي قائمة المتفوقين الاوائل والحاصلين على افضل المعدلات على المستوى الوطني في الدورة الرئيسية لباكالوريا 2009

أحسن نتائج بكالوريا 2009

هذا فيلم منقول عن التلفزة التونسية يُصوّر أصحاب أفضل النتائج
في البكالوريا دورة 2009 ( كلّ الشعب).
نتمّنى التوفيق للجميع

الاثنين، 13 يوليو 2009

تعليــــــم

Baccalauréat : nouveau record historique avec 86% de réussite
Après les sessions de rattrapage, le taux de réussite en 2009, toutes filières confondues, est de 86%. Il avait été de 83,7% en 2007 et 2008, années considérées jusqu'alors comme les meilleures.
Nouveau record historique pour le taux de réussite au baccalauréat 2009. Le ministère de l'Education nationale a en effet annoncé lundi 13 juillet que le taux de réussite en 2009, toutes filières confondues, était de 86%. C'est donc un nouveau record historique, puisque les meilleures années jusqu'alors, 2007 et 2008, avaient connu chacune un taux définitif de 83,7%.
Plus forte hausse pour le bac pro bac 3Dans le détail, le taux de réussite 2009 pour le baccalauréat général est de 88,8% (contre 88,0% en 2008), de 79,7% pour le bac technologique (contre 80,7% l'an dernier) et de 87,1% pour le bac professionnel. Ce dernier connaît de loin la plus forte progression par rapport aux 77,2% de 2008. Pour la première fois, et pour le mettre à égalité avec les bac général et technologique, le bac pro connaissait cette année une épreuve de rattrapage. Ces chiffres 2009 restent provisoires, car ils n'incluent pas la session de septembre qui s'adresse aux candidats n'ayant pu se présenter en juin pour raison de force majeure, alors que les chiffres de 2008 sont les définitifs. La session de septembre ne fait cependant varier les chiffres globaux que modérément, généralement pas plus d'un demi-point de pourcentage.
NOUVELOBS.COM 13.07.2009 18:09

الجمعة، 10 يوليو 2009

هل انتهت أسطورة الإنسان ؟

 فهد الشقيران.
مع ثورة الإنترنت تغيّرت وسائل التعبير و طرق التصريح، بعضهم رأى في المساحة التي فرشتها الثورة المعلوماتيّة تجسيداً لنبوءات "التـيه"  التي صدح بها فلاسفة القرن المنصرم الذين عاصروا اضطرام نار الحرب العالمية الثانية، و بالأخصّ الفيلسوف الألماني "مارتن هيدغر"حيث مارست البدائل زحزحة الأصول، و حلّت التقنية محلّ الإنسان: في البنوك، و الشركات، و المطاعم، و المقاهي؛ غدت الماكينا أو الآلة الألكترونية هي البديل الحالي للأداة و التي كانت تصنع من مواد بدائية، لم تعد مثلاً "الأباريق" هي التي تسقينا الشاي، بقدر ما أصبحنا نشربه عن طريق الآلات، كما استبدلت الشركات الإنسان بالآلة

التواصـــل

محاضـــرة للأستـــــاذ:
Régis Debray
بعنـــــــــــــوان:
Communiquer: Transmettre

الأربعاء، 1 يوليو 2009

الأحد، 21 يونيو 2009

أنواع البكالوريا في فرنسا

1) BAC. LPourquoi choisir un Bac L ? Présentation et débouchés.
Présentation du Bac L:Le baccalauréat littéraire implique un goût affirmé pour la littérature, les langues, l'histoire et la géographie, les arts. Son objectif est d'approfondir votre culture littéraire et de développer votre analyse des textes; la mise en perspective d'une œuvre; ainsi que d'acquérir une réflexion critique argumentée par l'enseignement de philosophie. Le bac Littéraire attire des profils variés et nombreux. Pour réussir il faut avoir une bonne culture générale et des capacités certaines d’expressions écrite et orale ; le français, la littérature et la philosophie étant les matières principales.

إصلاح المواضيع الفرنسية ( بكالوريا علمية)

1) Est-il absurde de désirer l’impossible ?
Les notions au programme:Désir, volonté, raison, bonheur.
La problématique: Est-il rationnel de désirer l'impossible (conforme aux exigences de la raison et à nos intérêts) ? Est-ce raisonnable au regard de la dualité de l'Homme : être de raison et être de désir ?
Les difficultés / pièges à éviter: Bien définir le désir en le distinguant du besoin et de la volonté raisonnable. Bien définir l'impossible : l'interdit, mais aussi le contradictoire, l'illimité (désirs ni naturels, ni nécessaires, d'Epicure), ou le simplement non encore réalisable de fait.

إصلاح المواضيع الفرنسية ( بكالوريا اقتصادية واجتماعية)

1) Que gagne-t-on à échanger ?Les notions au programme: Travail – Echanges- Culture
La problématique: Les échanges économiques (qu’on peut présupposés ici concernés) ont pour but la satisfaction des besoins, donc l’intérêt, mais l’échange économique a ses limites et ses effets négatifs. L’utilitaire est-il vraiment utile ?
Les difficultés / pièges à éviter:
• Eviter la réponse catalogue: ça aborde ça, ça et ça
• Ne pas en rester aux échanges économiques (pour le III) et les cibler au départ pour ne pas se perdre.

إصلاح المواضيع الفرنسية ( بكالوريا علمية وخدماتية)

1) La technique s’oppose-t-elle à la nature ?La technique peut être conçue de deux manières:
- Soit on définit la technique comme l’exploitation du potentiel offert par la nature: La technique « imite » la nature, la prolonge. En ce sens il n’y a pas opposition mais bien complémentarité entre la technique et la nature (on peut penser à Aristote sur ce point). Ici ce qui domine c’est l’idée d’harmonie entre l’homme et la nature (par ex ne prélever dans la nature que ce qui est indispensable à notre survie). L’homme est lui-même une partie de cette nature, il ne doit donc pas y avoir de rapports d’opposition entre elle et lui.

إصلاح المواضيع الفرنسية ( بكالوريا أدب)

1) Le langage trahit-il la pensée ?
Les notions au programme: le langage – la pensée – l’Inconscient
La problématique: Le langage est pensée comme simple véhicule de la pensée plus ou moins fidèle. Donc, extérieur à la pensée ? Mais peut-il y avoir pensée sans langage et une pensée que puisse véritablement dire le langage ?
Les difficultés / pièges à éviter:
• Ne pas forcément réduire le langage aux mots.

فرض بكالوريا: رابعة آداب

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
امتحان بكالوريا التعليم الثانوي                                الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات
الشعبة: آداب و فلسفة                                                      دورة جوان 2009
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اختبار في مادة: الفلسفة                                            المدّة: 04 ساعات و 30 د
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البكالوريا الاقتصادية والاجتماعية

BAC ES Philo 20091) Que gagne-t-on à échanger ?
2) Le développement technique transforme-t-il les hommes ?
3) Expliquez le texte suivant:
Quant à savoir s’il existe le moindre principe moral
qui fasse l’accord de tous, j’en appelle à toute
personne un tant soit peu versée dans l’histoire de
l’humanité, qui ait jeté un regard plus loin que le

بكالوريا العلوم التكنولوجية والخدماتية

Bac 2009 stl-sti-st2s-stg philosophie
1) La technique s’oppose-t-elle à la nature ?
2) Peut-on être sûr d’avoir raison ?
3) Explication de texte:
Pour expliquer ce texte, vous répondrez aux questions suivantes, qui sont destinées principalement à guider votre rédaction. Elles ne sont pas indépendantes les unes des autres et demandent que le texte soit d’abord étudié dans son ensemble.La loi ne consiste pas tant à limiter un agent libre et intelligent qu’à le guider vers

البكالوريا العلمية

Bac S philo 2009
1) Est-il absurde de désirer l’impossible ?
2) Y a-t-il des questions auxquelles aucune science ne répond ?
3) Expliquer le texte suivant:
Les affaires générales d’un pays n’occupent que les principaux citoyens. Ceux-là ne se rassemblent que de loin en loin dans les mêmes lieux ; et, comme il arrive souvent qu’ensuite ils se perdent de vue, il ne s’établit

البكالوريا الأدبية

Bac L philo (2009)1) Le langage trahit-il la pensée ?
2) L’objectivité de l’histoire suppose-t-elle l’impartialité de l’historien ?
3) Expliquez le texte suivant:Il n'y a pas de satisfaction qui d'elle-même et comme de son propre mouvement vienne à nous ; il faut qu'elle soit la satisfaction d'un désir. Le désir, en effet, la privation, est la condition préliminaire de toute jouissance. Or avec la satisfaction cesse le désir et par conséquent la jouissance aussi.

الأربعاء، 6 مايو 2009

الكوني والتاريخي

الكوني والتاريخي (1)  تقديم بول ريكور
ترجمة: حسن بن حسن
تقديم:
منذ الاهتزازات الكبرى التي تعرض لها سؤال الأخلاق مع نيتشه لم تبرز فلسفة عملية جديرة بهذا الاسم قادرة على فرض استئناف التفكير الإيجابي فيه حتى السبعينات من هذا القرن حين ظهر إلى الوجود كتاب جون راولس نظرية العدالة (نشر في هارفارد عام 1971 وترجم للفرنسية ونشرته دار سوي عام 1987). يقول هابرماس بأن نظرية العدالة لراولس يُمثل نقطة تحول في الفلسفة العلمية المعاصرة والفضل يرجع إليه في عثور الأسئلة الأخلاقية المكبوتة لزمن طويل على منزلتها كأسئلة قابلة للدراسة العلمية الجادة (2). وفي الوقت الذي كانت فيه نظرية العدالة تشق طريقها في العالم الأنجلو- ساكسوني كانت نظرية أخلاقيات التواصل لكل من هابرماس

الأفكار الأساسية لفلسفة القرن العشرين

بقلم جان ميشيل بيسنييه
ترجمة: عادل خدجامي
(المقالة صدرت بمجلة Sciences Humaines، العدد 1998-21 عدد ممتاز،الكلمات الموضوعة بين معقوفتين إضافات للتفسير (المترجم).)
تميزت الخمس والعشرون سنة الأخيرة بأزمة لحقت بفلسفات التاريخ، وبإعادة نظر [جذرية] في العقل الحديث. وهكذا أصبح البحث عن حكمة وعن فلسفة إنسانية مندمجة في الطبيعة تيمات مركزية في الفكر المعاصر. ولئن ظهر أن هذه القضايا ذات أهمية، فإنها ليست بالضرورة متوافقة: فليست كل حكمة تنتهي إلى النزعة الإنسانية، كما قد تكون الطبيعة حاملة لفكر ميتافيزيقي. ساد الاعتقاد، ولفترة طويلة في كون الأفكار الفلسفية تمثل تاريخا منسجما. وقد نظمت الفلسفة الهيجيلية هذا الاعتقاد الذي ما يزال يشكل إلى اليوم القاعدة الأساسية للثقافة الجامعية. فحسب هيجل، تندرج الأفكار في مسلسل واحد يسير نحو كشف المنطق نفسه الذي يحرك هذه الأفكار

رسالة في النزعة الإنسانية

مارتن هايدغر
ترجمة: مينة جلال
إننا لم نفكر بعد، بشكل حاسم، في ماهية الفعل(1). إننا لا نعرف الفعل إلا كإنتاج لمفعول تقدر حقيقته تبعا لما يقدمه من نفع، غير أن ماهية الفعل هي الإنجاز(2). الإنجاز معناه: بسط شيء ما في تمام ماهيته وبلوغ هذا التمام. لا يمكن أن ينجز بالضبط إلا ما هو موجود مسبقا. والحال أن ما يوجد قبل كل شيء هو الوجود L’Etre. إن الفكر ينجز علاقة الوجود بماهية الإنسان. إنه لا ينشئ ولا ينتج هو نفسه هذه العلاقة. الفكر يعرضنا فقط على الوجود بوصفها ما أعطي له هو نفسه من قبل الوجود. تقوم هذه الأعطية على أن يأتي الوجود، عبر الفكر، إلى اللغة. إن اللغة هي مسكن الوجود الذي يقيم الإنسان في كنفه. والمفكرون والشعراء هو أولئك الذين يسهرون

نقد الديموقراطية

محمد الوقيدي
 - 1 -
نريد أن نبدأ هذا الحديث بعقد الصلة بينه و بين مجموعة من الأبحاث السابقة التي تناولنا فيها بالدّرس مسألة الديمقراطية بصفة عامة. و قصدنا من هذه الخطوة المنهجيّة أن يتّخذ بحثنا هذا موقعه الطبيعي ضمن مجموعة الأبحاث التي يتابع مسعاها. ففي هذا الإطار سيفهم معنى دعوتنا في الوقت الحاضر إلى التفكير في الموضوع في إطار ما دعوناه بنقد الديمقراطية. طرحنا الديمقراطية في السابق لا بوصفها تنظيما سياسيّا للمجتمع، بل بوصفها بعدا أساسيّا من أبعاده، و هذا طرح يجعل التنظيم الديمقراطي السياسي للمجتمع، جزءا من تنظيم آخر أشمل منه لا يقتصر على الحياة السياسية و يعمّ، بدلا من ذلك، كلّ مظاهر الحياة المجتمعيّة. و أخذ الديمقراطية على أنّها بعد من أبعاد المجتمع التي تهمّ حياته اليوميّة معناه النظر إليها من حيث هي تعايش بين مكوّنات المجتمع بكلّ مستوياتها، و بين مؤسّسات المجتمع بكلّ وظائفها.